اسم المستخدم :
كلمة المرور :
أكاديمية أطفال بلا حدود تختتم معسكرها السنوي في ايطاليا

 اختتمت اكاديمية اطفال بلاحدود معسكرها السنوي الذي اقيم في مدينة فيرونا الايطالية بمشاركة 62 لاعبا فلسطينيا وايطاليا واشراف رابطة قدامى اللاعبين المحترفين الايطاليين على مدار 7 ايام على ملاعب بلدة سان زينو ديمونتانا.

وضم الطاقم التدريبي المُشرف على المعسكر التدريبي مجموعة من لاعبي المنتخب الايطالي سابقا وهم نيكو بينسو وجيجي ساكيتي وماركو فاني، الذين زاروا فلسطين في نوفمبر من العام الماضي واشرفوا على تدريبات أفرع الاكاديمية في محافظات الوطن، بينما شارك كلا من المدربين ايمن صندوقة مدرب منتخبنا الوطني للناشئين وفراس مرزوقة ورؤوف ابو سعدة من افرع الاكاديمية.

وخضع لاعبو الاكاديمية خلال ايام المعسكر الى تدريبات مكثفة صباحية ومسائية، شهدت اقامة مباريات ومسابقات متنوعة بين اللاعبين الفلسطينين والطليان.

فيما شهد المعسكر اهتماما كبيرا من وسائل الاعلام المرئية والمقروءة في مدينة فيرونا، حيث اعتبرت ان اقامة مثل تلك المعسكرات المشتركة من شأنها ان تفتح الباب لزيادة التواصل والترابط بين ابناء ولاعبي الشعبين الصديقين تاريخيا.

واكد سهيل دعيبس، عضو اتحاد كرة القدم، ومنسق عام الاكاديمية، ان الهدف من المعسكر قد تحقق وسط نجاح كبير وان اللاعبين جميعهم شعروا بالاستفادة من الجانب الفني، وعلى المستوى الرياضي فان الهدف الاكبر كان زيادة الترابط والتعاون مع الفرق والاندية الايطالية وفتح الافاق امام كرة القدم الفلسطينية للتطور والانفتاح على العالم ونقل رسالتها الوطنية ومعاناتها اليومية من خلال الرياضة باعتبارها اسمى وسائل التواصل في الوقت الحالي.

كما وجه دعيبس دعوة رسمية باسم اللواء جبريل الرجوب الى رابطة اللاعبين المحترفين القدامى والحاليين في ايطاليا وعدد من اللاعبين السابقين.

وقال دعيبس" الكثير من الرياضين العالميين لا يعرفون الواقع الحقيقي الذي تعيشه الرياضة الفلسطينية ... لذلك لابد من استضافتهم وجعلهم يعاينون ذلك الواقع واسباب صموده وارادته بالاضافة الى المعيقات التي يفرضها الاحتلال على تنقل اللاعبين واقامة المنشات في مختلف محافظات الوطن.


وقال نيكو بينسو الذي اشرف على تدريبات اللاعبين" سعدت كثيرا باشرافي على معسكر مشترك يضم لاعبين فلسطينين وطليان من نفس الجيل.. واتشرف دائما بان اقدم الكثير من خبرتي الى اطفال يصرون على النجاح والتفوق وسط ظروف صعبة ومعقدة تعيق طريقهم.. لكني اعتقد انهم قادرون على تحقيق احلامهم وانا جاهز لان اكون اول المساعدين في تحقيقها مستقبلا"

بينما اعتبر مدرب منتخبنا الوطني للناشئين ايمن صندوقة ان المعسكر كان فرصة رائعة لاكتساب الكثير من المهارات والاساليب الجديدة في التدريب الخاصة بالناشئين التي يقوم بها مجموعة من اللاعبين القدامى المميزين على مستوى اوروبا والعالم.

واضاف" الاحتكاك المشترك بين اللاعبين اعطى لاعبينا حافزا اكبر لتقديم الافضل ... وزيادة مثل تلك المعسكرات سيؤسس دون ادنى شك افضل المنتخبات الفلسطينية القادرة على المنافسة في المستقبل القريب ان شاء الله"

وشهد جدول اللاعبين خلال المعسكر تنظيم زيارة لهم الى مدينة الغاردي لاند اكبر مدن الالعاب في اوروبا، برفقة اللاعبين الطليان.

كما قام لاعبونا بزيارة الى مقر نادي فيرونا وملعب الفريق، وقاموا بتبادل الهدايا التذكارية مع المسؤولين القائمين عليه تقديرا لمساعدة النادي الكبيرة في انجاح المعسكر التدريبي المشترك.

فيما استقبل اللاعب الدولي الشهير ايماليانو توماسي، الذي يشغل حاليا رئيس رابطة اللاعبين المحترفين في ايطاليا، اللاعبين وسط مدينة فيرونا واصطحبهم في جولة الى برج فيرونا الشهير وعدد من معالم المدينة التاريخية.

واعرب توماسي عن سعادته الكبيرة باستقباله للاعبين مؤكدا ان سيزور فلسطين ويلعب معهم ويشرف على تدريباتهم في الوقت القريب.

واقام لاعبونا في الختام حفلا تكريما للمدربين القائمين على تدريباتهم خلال المعسكر، بالاضافة الى ممثلة عن الاتحاد الايطالي لكرة القدم، شاكرين لهم كل جهودهم التي بذلوها من اجل إنجاحه، آملين إقامة معسكر مماثل في فلسطين مع لاعبين طليان في الوقت القريب.

كلمة الرئيس

ألبوم صور

الملاعب في فلسطين


© 2013 جميع الحقوق محفوظة - اللجنة الأولمبية الفلسطينية