اسم المستخدم :
كلمة المرور :
الرجوب يشدد على ضرورة انجاح بطولة فلسطين الدولية الأولى في التايكواندو

 

 
 
 

رام الله-إعلام اللجنة الأولمبية

أكد اللواء جبريل الرجوب ، رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية،  على أهمية تضافر كل الجهود في سبيل انجاح بطولة فلسطين الدولية الأولى بالتايكواندو، المزمع انطلاقها في 18 من شهر تموز الجاري وحتى 20 من نفس الشهر في جامعة بير زيت برام الله.

وأثنى الرجوب،  خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الثلاثاء في أكاديمية جوزيف بلاتر بالبيرة، على تضافر جهود اتحاد التايكواندو واللجنة الأولمبية والمجلس الأعلى للشباب والرياضة، التي بذلت للاستعداد لإنجاح هذا الحدث الهام والنوعي، ودعا إلى ضرورة تقديم صورة مشرقة عن فلسطين، والعمل بحرفية حتى نكون خير سفير لفلسطين أمام الدول المشاركة في البطولة، ولتحقيق الأهداف المرجوة خاصة في تحسين مستوى اللاعبين الفلسطينيين، فنياً، وزيادة رصيدهم النقطي دولياً.

وأشار الرجوب إلى أنّ أهمية البطولة لا تكمن بتحقيق الميدالية بقدر النجاح في تنظيمها مشيرا الى أنها تحمل رسالة رياضية وطنية سامية، نسعى إلى البناء عليها واسقاط تجربة اتحاد التايكواندو على غيره من الاتحادات الرياضية، على أمل النجاح في استضافة بطولات أخرى لمختلف الألعاب الفردية والجماعية، مؤكداً أنه سيبذل كل الجهود في سبيل تأمين كافة المستلزمات لتحقيق ذلك، في ظل وجود إدارات ناجحة للاتحادات تعمل بحرفية ووفق الأنظمة والقوانين الداخلية، بما يتوافق مع الأنظمة والقوانين الدولية، التي تعتبر مصدر الشرعية للرياضة الفلسطينية.

ووصل عدد اللاعبين المشاركين إلى أكثر من 350 لاعباً ولاعبة سيمثلون 13 دولة هي: روسيا والولايات المتحدة الأمريكية والسويد ونيجيريا واسبانيا والأردن وتركيا والعراق وغزغستان والنمسا والمغرب وكرواتيا، وفلسطين البلد المستضيف.

كما أثنى الرجوب على أهمية دور الإعلام، داعياً إلى ضرورة متابعة وتغطية الحدث بشكل كامل وتقديم رسائل إعلامية مميزة، تساهم في نشر اللعبة والترويج للبطولة ومساعدة الجماهير وتحقيق رغباتهم في حسن ومتعة المتابعة والمشاهدة للبطولة.

وفي سياق آخر أكد الرجوب على أنّ الرياضة الفلسطينية بشكل عام حتى الآن، لم تصل إلى الطموح والغاية منها وأنّ الطريق مازالت طويلة، إلا أنّ العمل جارٍ في سبيل تحقيق ذلك لبناء المشروع الرياضي الوطني المطلوب، في كل الاتحادات الفردية والجماعية والتي بالمحصلة لها علاقة بالحالة والرؤية الوطنية وفق الأنظمة والقوانين.

وجدد  ثقته باللجنة التنظيمية المشرفة على البطولة، وقدرتها على النجاح في التنظيم بمساعدة اللجنة الأولمبية، التي حاولت قدر المستطاع توفير كل مايلزم لتحقيق ذلك، آملاً أن تصل الوفود المشاركة في الوقت المحدد بعد أن تم استصدار التصاريح اللازمة، مع انتظار استصدار 41 تصريحا آخر خلال اليومين القادمين لاكتمال العدد، بمافي ذلك المشاركون من قطاع غزة ومختلف الدول العربية والأجنبية.

وستحظى البطولة بحضور شخصيات دولية رسمية يتقدمهم اللواء أحمد فولي نائب رئيس الاتحاد الدولي للتايكواندو، وادريس الهلالي رئيس الاتحاد العربي للتايكواندو ورئيس الجامعة الملكية المغربية، إضافة إلى 35 حكماً دولياً سيمثلون عدة دول منها اسبانيا والجزائر وتونس وبلجيكا، كما ستحظى فلسطين على هامش البطولة بعقد اجتماع الاتحاد العربي للتايكواندو، ممثلاً بدول مصر والبحرين والأردن وليبيا وتونس والمغرب.

في سياق منفصل وضمن الخطة الاستراتيجية للعمل على تطوير الرياضة، أشار  الرجوب إلى أنّ اللجنة الأولمبية بصدد عقد ورشة عمل موسّعة بالتعاون مع الجامعة الأمريكية في جنين والأزهر في قطاع غزة، لتحقيق عدة أهداف منها وضع خطط استراتيجية لكل اتحاد، والعمل على بناء اللاعب والمدرب وتأمين التجهيزات والمعدات الخاصة بكل لعبة، بمافي ذلك المنشآت وتأمين ادخال التكنولوجيا التي أصبحت ضرورة ملّحة لتطوير كل لعبة، إضافة إلى تحديث القوانين المتعلقة بتلك الاتحادات واخضاعها للرقابة والتقييم، في سبيل بناء إدارات قوية للاتحادات وتأمين ميزانيات مالية ودوائر فنية، وبناء جسور من العلاقات الدولية مع مختلف الاتحادات واللجان الأولمبية حول العالم.

وختم الرجوب شاكراً كل من اجتهد وعمل في سبيل تنظيم البطولة، من اتحاد التايكواندو والأولمبية والمجلس الأعلى للشباب والرياضة ومختلف وسائل الإعلام، وتمنّى تحقيق النجاح المطلوب وأن يجد ضيوف فلسطين كل ما يسرهم خلال فترة إقامتهم.

 

كلمة الرئيس

ألبوم صور

الملاعب في فلسطين


© 2013 جميع الحقوق محفوظة - اللجنة الأولمبية الفلسطينية