اسم المستخدم :
كلمة المرور :
اللجنة الاولمبية تختتم دورة حول فن البروتوكول والاتيكيت

 

اختتمت اللجنة الاولمبية يوم أول من أمس دورة تأسيسية حول فن البروتوكول والاتيكيت، وجاءت هذه الدورة بتنظيم من دائرة العلاقات الدولية ودائرة التدريب والتخطيط في اللجنة الاولمبية، وحاضر فيها السفير عبد الكريم عويضة رئيس برنامج التدريب الدبلوماسي في وزارة الخارجية.

وشارك بالدورة ممثلون عن المجلس الاعلى للشباب والرياضة، واللجنة الاولمبية، واتحاد الكرة.

وتحدث السفير عويضة عن أهمية البروتوكول في مجالات الحياة المختلفة، وبشكل خاص في المجال الرياضي، وتطرق خلال الدورة التي استمرت على مدار يومين الى عدة مواضيع منها:

  • البروتوكول واهدافه وتاريخه
  • اختلاف الثقافات
  • نظام الاسبقية
  • المراسم الرسمية
  • السلوك

وقال السفير عويضة أن اللجنة الاولمبية يقع على عاتقها مسؤولية وعمل كبير لصالح الشعب الفلسطيني، ويجب على موظفيها التمتع بالكفاءة والمهنية في مجال العمل ومن هنا تكمن أهمية هذه الدورة، حيث أن مثل هذه الدورات تزود المشاركين بها بمعلومات أوسع حول كيفية التعامل مع الضيوف والاحداث الرياضية التي تنظم في فلسطين، وتمنحهم الأفضلية على غيرهم من الموظفين بهذا المجال.

وأضاف أن هذه الدورات يجب أن تعمم في جميع المؤسسات، حيث ان المؤسسة تعطي انطباع عن الدولة بأكملها، والشعب الفلسطيني شعب متحضر ولديه كفاءات ولكن ينقصه قليل من الرتوش لكي يكون في مصاف الدول المتقدمة في مجال تشكيل الصورة.

وشكر السفير عويضة اللواء جبريل الرجوب باعث الروح في الرياضة الفلسطينية على اهتمامه برفع كفاءات موظفيه، وتأهيلهم بالدرجة التي ترفع من مكانة الرياضة في فلسطين.

 

كلمة الرئيس

ألبوم صور

الملاعب في فلسطين


© 2013 جميع الحقوق محفوظة - اللجنة الأولمبية الفلسطينية