البيرة - إعلام اللجنة الأولمبية: نظمت الأكاديمية الأولمبية، مساء اليوم الثلاثاء، محاضرة حول الإعلام الرياضي الحديث، عبر تقنية الاتصال المرئي من خلال برنامج "زووم"، بحضور العديد من الصحافيين الرياضيين الفلسطينيين والعرب.
وافتتح الدورة، أمين برهوش، المدير التنفيذي للأكاديمية الأولمبية، الذي رحب بالمشاركين والضيوف العرب والمحاضر الدولي أحمد فاروق، مؤكداً على أهمية تسليط الضوء على الإعلام الحديث، الذي فرض نفسه مع تطور وسائل التكنولوجيا وانتشار مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع.
وأشاد المحاضر فاروق بالأكاديمية الأولمبية الفلسطينية، وما تقدمه من محاضرات قيمية في مجالات الرياضة المتنوعة، متمنياً لها الاستمرارية في خدمة المنظومة الرياضية الفلسطينية.
واستهل فاروق المحاضرة بالتأكيد على دور الإعلام الرقمي الذي بدأ في غزو العالم، من خلال أدواته المختلفة وأهمها مواقع التواصل الاجتماعي، الأمر الذي أدى إلى تراجع الإعلام التقليدي والصحافة الورقية أمام سرعة انتشار المعلومة رقمياً ووصلوها للناس على حساباتهم في منصات التواصل الاجتماعي.
واستعرض فاروق مراحل تطور الإعلام، وصولاً للوسائل الحديثة، مشيراً إلى ضرورة وضع خطط إعلامية استراتيجية وآليات تنفيذية للنهوض بإعلام الرقمي الحديث في الدول العربية للحاق بركب الإعلام الرياضي الدولي المتطور والمتقدم.
ولفت إلى أهمية دراسة واقع مواقع التواصل الاجتماعي، والاعتماد على المنصات الأكثر استخداماً في كل دولة، بناءً على معطيات وأرقام دقيقة، تتيح الوصول إلى الجماهير بالشكل المطلوب.
كما دعا الصحفيين وخاصة العاملين في المؤسسات الرياضية والأندية إلى نشر الأخبار والمعلومات ووضع الجماهير بصورة العمل بشكل مستمر، لجذب وتوسيع قاعدة المتابعين للهيئة الرياضية.
وفي نهاية المحاضرة، أثنى المشاركين على المحاضرة والمعلومات التي قدمها المحاضر أحمد فاروق، وجرى نقاش عام حول كيفية النهوض بواقع الإعلام على منصات التواصل الاجتماعي.