القدس – إعلام اللجنة الأولمبية: افتتحت الأكاديمية الأولمبية، اليوم السبت، فعاليات دورة إدارة المؤسسات الرياضية، في كلية الأمة ببلدة الرام، شمال القدس، بمشاركة الأمناء العامين للاتحادات الرياضية.
وحضر الافتتاح عبد المجيد حجة، أمين عام اللجنة الأولمبية، ود. منذر نصر الله، محاضر الدورة، ود. سامي نور، القائم بأعمال مدير الأكاديمية الأولمبية.
وأكد حجة على أهمية الدورة التي تستهدف تطوير أحد المفاصل الإدارية الهامة في منظومة الاتحادات، مشيراً إلى أهمية اكتساب المهارات الإدارية وتنفيذها خلال العمل الدوري اليومي، والقيام بالدور الإيجابي المطلوب.
ولفت إلى دور الأكاديمية الأولمبية في تأهيل الكوادر العاملة في المؤسسات الرياضية والاتحاد، من خلال برامجها وخططها الحالية والمستقبلية، للنهوض بالكوادر العاملة إدارياً وفنياً بهدف مأسسة منظومة العمل الرياضي وخاصة لدى الاتحادات الرياضية المنضوية تحت مظلة اللجنة الأولمبية، وذلك بتوجيهات الفريق جبريل الرجوب، رئيس اللجنة الأولمبية.
كما شكر حجة، كلية الأمة الجامعية على تعاونها مع اللجنة الأولمبية والأكاديمية لتنفيذ مختلف الفعاليات والأنشطة.
بدوره، رحب نور بالمحاضر د. منذر نصر الله والمشاركين، موضحاً أن هذه الدورة تأتي في إطار رؤية الأكاديمية لتطوير الأداء الإداري للكوادر العاملة في الاتحادات الرياضية، بما ينعكس إيجاباً على المستوى الفني محلياً ودولياً.
وقدم نصر الله خلال الدورة شرحاً حول مهارات الإدارة الرياضية بمفاصلها المتعددة، حيث شهد اللقاء تفاعلاً ونفاشاً بناءً من الأمناء العامين المشاركين.
ومن الجدير ذكره أن الدورة تمتد لأربعة لقاءات، وسينعقد لقاء الثاني، بعد غدٍ الإثنين، حول التخطيط الاستراتيجي في المؤسسة الرياضية بإشراف د. جمال أبو بشارة.