القدس – إعلام اللجنة الأولمبية: أكد الفريق جبريل الرجوب، رئيس اللجنة الأولمبية، أن الرياضة الفلسطينية، تطلع دوماً لمد جسور التعاون والتواصل عربياً ودولياً، والاستفادة من تبادل الخبرات والتجارب لمواصلة مسيرة التطوير والبناء.
جاء ذلك خلال لقائه عبد الرحمن حماد، رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية، ومصطفى بيراف، رئيس اتحاد اللجان الأولمبية الأفريقية، وذلك في العاصمة القطرية الدوحة.
ولفت الرجوب إلى التطور الذي شهدته الرياضة الفلسطينية في السنوات الأخيرة على صعيد الاتحادات الرياضية وتأهيل مكونات اللعبة التي أفضت إلى صنع لاعب منافس في مختلف المحافل القارية والدولية.
ونوه إلى رؤية اللجنة الأولمبية بمواصلة عملية التطوير الحاصلة في منظومات الاتحادات الرياضية بمأسسة عملها وفق القوانين والأنظمة الأولمبية، مؤكداً على أن الرياضة الفلسطينية تشكل عنصر وحدة لكافة الفلسطينيين داخل الوطن وفي الشتات.
وأشار إلى أن الرياضة الفلسطينية تعد نموذجاً ومنبراً مشرقاً يعبر عن الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة أمام العالم، مشيداً بالعلاقات الأخوية المتميزة التي تجمع فلسطين مع الجزائر.