القدس - إعلام اللجنة الأولمبية: تعقد الأكاديمية الأولمبية الوطنية، بعد غدٍ السبت، ثاني لقاءات دورة "المرجعيات القانونية للعمل وتوحيد المفاهيم والاحتكام الرياضي"، في مقر اللجنة الأولمبية في ضاحية الرام شمال القدس، بمشاركة 34 فرداً من المؤسسات والهيئات الرياضية في جناحيّ الوطن.
ويحاضر في ثاني لقاءات الدورة، عبد المجيد حجة، أمين عام اللجنة الأولمبية، حول النظام الأساسي ولوائح اللجنة الأولمبية، فيما سيشرح د. مازن الخطيب، رئيس اتحاد ألعاب القوى، النظام الأساسي المعياري الدولي.
وتهدف الدورة للتوعية بالبيئة النظامية والمرجعيات الأساسية للاحتكام الرياضي، وتعزيز الالتزام بالنظم واللوائح والقوانين لدى منتسبي المنظومة الرياضية.
وتشتمل مساقات الدورة على الموضوعات التالية: مبادئ وأحكام الميثاق الأولمبي، النظام الأساسي ولوائح اللجنة الأولمبية الفلسطينية، نظام أساسي معياري\اتحاد أولمبي، اللجان القضائية وتشكيلها وعملها، لائحة الأخلاق والامتثال الأولمبية، معايير الحوكمة الرشيدة، قانون محكمة التحكيم الرياضي الدولي، نظام البيئة الفلسطينية للتحكيم الرياضي.
وكان الفريق جبريل الرجوب، رئيس اللجنة الأولمبية، قد افتتح الدورة الأسبوع الماضي، وأكد على أهمية الارتكاز للأنظمة والقوانين في إدارة العمل الرياضي، بما يضمن الإدارة السليمة وحماية البيئة الرياضية ومكوناتها المختلفة في شقيّ الوطن والشتات.
وقدم د. أسعد المجدلاوي، نائب رئيس اللجنة الأولمبية، باكورة محاضرات الدورة المتخصصة بمحاضرة حول نشأة وتاريخ الحركة الأولمبية والألعاب الاولمبية قديما وحديثاً، والمبادئ الأساسية للميثاق الأولمبي الدولي، ومبادئه وأحكامه، والمقصود به ودلالاته، وتقسيم الألعاب الأولمبية منذ نشأتها قديما وحديثا، وابتعاث الألعاب الاولمبية الحديثة، وتأسيس اللجنة الأولمبية الدولية.