رام الله – إعلام اللجنة الأولمبية

اختتم اتحاد كمال الأجسام واللياقة البدنية، اليوم الثلاثاء، في مقر اللجنة الأولمبية بالبيرة، دورة كمال الأجسام واللياقة البدنية والأيروبكس والتغذية.

وحضر الختام كل من اللواء نزيه نعيرات رئيس الاتحاد الفخري، صلاح أبو ارميلة نائب رئيس اتحاد اللعبة، نصر الشيخ مساعد أمين عام اللجنة الأولمبية للشؤون الإدارية والمالية، بشير محاميد مدير عام الاتحادات الرياضية، إضافة إلى خالد دويك مدير الدورة.

وأقام الاتحاد الدورة في مركز شباب الجلزون بمشاركة ١٤ مشاركاً من الرجال والسيدات.

وحاضر في الدورة من المدربين، رنا زيد أخصائية التغذية، هنا أبو ارميلة مدربة الأيروبكس واللياقة البدنية، منال نخلة مدربة الرشاقة البدنية، ومدربي كمال الأجسام كايد الترتير وأنس كحلة.

وأعرب اللواء نزيه نعيرات الرئيس الفخري لاتحاد كمال الأجسام عن سعادته بإنجاز الدورة، مؤكداً على أن هذه الدورات تسهم في انتشار اللعبة وتطوير مستواها الفني.

وأكد اللواء نعيرات أن الاتحاد سيستمر في تنظيم مختلف الأنشطة، بهدف الارتقاء بمستوى رياضة كمال الأجسام واللياقة البدنية.

بدوره، دعا صلاح أبو ارميلة نائب رئيس الاتحاد المشاركين في الدورة، إلى ترجمة ما تعملوه في الدورة على أرض الواقع، وخصوصاً في المراكز والأندية التي تمارس اللعبة، بهدف تطوير مستوى اللاعبين والرياضيين، وابعادهم عن الآفات الخطيرة كالمنشطات.

من جهته رحب نصر الشيخ مساعد أمين عام اللجنة الأولمبية للشؤون الإدارية والمالية، بالحضور، مؤكداً على أن اللجنة الأولمبية ستسمر في رعاية الاتحادات الرياضية، للإرتقاء بمستوى الرياضة الفلسطينية ونشرها على نطاق واسع لتحقيق الإنجاز، استناداً إلى رؤية اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية.

وثمن بشير محاميد مدير عام الاتحادات الرياضية باللجنة الأولمبية، جهود الاتحاد بتنظيم هذه الدورة النوعية، التي تساعد على تطوير مستوى اللعبة، وتسهم بانتشارها.

وأوضح خالد دويك مدير الدورة، أن المشاركين سيطبقون عملياً ما تلقوه في الدورة لمدة شهور في نادي "فيغا فتنس" برام الله.

وحصل المشاركين في الختام على الشهادات التي تثبت استكمالهم لكافة متطلبات الدورة، وهم خليل عمر، مصطفى دويك، إيهاب عواد، محمد إنجاص، أحمد مرار، أحمد دويك، حمدي مرار، إباء شراكة، ثناء الشيخ، دعاء العجلوني، نسمة الشوبكي، مروى حمادة، أمجد الخطيب، زهير سوس، شادي أبو مخو.