البيرة - إعلام اللجنة الأولمبية: شارك الاتحاد الفلسطيني للسباحة في دورة تكوينه لمدربي سباحة المياه المفتوحة، التي نظمها الاتحاد العربي، يوم أمس السبت، عبر تقنية الاتصال المرئي، بمشاركة كبيرة من فلسطين وليبيا واليمن.
وحضر الدورة رؤساء الاتحادات المعنية ومن ضمنهم فواز زلوم رئيس الاتحاد الفلسطيني، الذي نقل تحيات أسرة الرياضة الفلسطينية والسباحة بشكل خاص، إلى الاتحاد العربي ممثلاً برئيسه طه الكشري وأمينه العام زهير المفتي، وإبراهيم نده رئيس اللجنة الفنية، ويوسف الحوت منسق الجلسة.
وشكر زلوم، محاضري الدورة، جواد الطاوسي وسامي سموني، وإدريس الحصا رئيس الجامعة الملكية المغربية للسباحة، وكافة القائمين على الدورة، مشيداً بهذه المبادرة التي تهدف إلى الارتقاء بالكادر الفني، رغم الصعوبات التي تجتاح العالم في ظل انتشار جائحة "كورونا".
وتوجه عصمان القنين، رئيس الاتحاد الليبي، وخالد الخليفي رئيس الاتحاد اليمني، بجزيل الشكر إلى جميع من ساعد في إنجاح هذه الدورة، وأعلن الأمين العام زهير المفتي، بدء فعاليات الدورة وأشار إلى أن الاتحاد العربي بصدد تنظيم مزيد من الدورات التخصصية الموجهة لكافة كوادر السباحة في الوطن العربي.
يشار إلى أن المشاركة الفلسطينية كانت الأكبر في الدورة، حيث شاركت فلسطين بأكثر من 30 متدرباً، جلهم من المحافظات الجنوبية.