المنامة – الناطق الاعلامي للاتحاد بسام ابو عرة – عدسة يوسف بعلوشة - يختتم منتخبنا السلوي الاحد منافسات مجموعته السادسة ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات اسيا بلقاء منتخب سيريلانكا في اخر موقعة له في البحرين قبيل عودته الى ارض الوطن ،بانتظار اعلان الاتحاد الاسيوي عن مكان وزمان مباريات الوطني مع الاردن لاستكمال التصفيات لترتيب المجموعة النهائي.
وكان المنتخب خسر مباراته الجمعة امام كازخستان بنتيجة ثقيلة لم تكن متوقعة بهذا الحجم ، ما ابعده عن المنافسة المباشرة للتاهل المباشر للنهائيات فيما سيعمل على الظهور بشكل افضل في مباراته امام سيريلانكا حتى يضمن المركز الثالث في المجموعة من اجل الملحق الخاص باصحاب المراكز الثلاثة في كل مجموعة التي سيقام لها بطولة خاصة للتاهل للنهائيات.
سيركز الان المنتخب على مباراته الاحد من اجل تعويض خسارة كازخستان ، ويحاول ترك بصمة جيدة في البطولة رغم "وكسة" المباراة الاولى ، لذلك وجب على اللاعبين والمدرب التركيز فقط على ما هو قادم خاصة مباراة سيريلانكا وعدم الاستهانة بالمنتخب السيريلانكي ومجابهته بقوة واداء مقنع ليكون الفوز حليف الوطني لارضاء نفسه اولا قبل ارضاء محبيه وجماهيره التي واكبته وشجعته وازرته ليكون على قدر المسؤولية التي يحملها للوصول الى الملحق اولا ومن ثم النهائيات ثانيا، وتقديم اداء مقنع ومستوى يليق بالتعب والجهد الذي قدم للمنتخب كل في مكانه ، فنسيان اللقاء السابق واجب الان على ان يتم لاحقا تصويب كل الاخطاء التي حدثت بتلك المباراة.
مباراة الوطني وسيريلانكا الاحد ستكون الان مهمة لفلسطين ومهمة ان يحقق الفوز فيها لاكثر من سبب اولها الحلول بالمركز الثالث لاجل الملحلق، وثانيها الظهور بالوجه المشرق للمنتخب وتغيير النظرة العامة التي انطبعت على الكثيرين من متابعيه بعد مباراة كازخستان " المشؤومة" .
فالفرصة لا زالت متاحة وبين يدي المنتخب لتحسين المستوى والظهور بطريقة افضل والوصول لمباريات الملحق قبل الوصول للنهائيات.