البيرة – نابلس – اعلام اللجنة الاولمبية: اطلقت اللجنة الاولمبية، اليوم الخميس، الفعالية المركزية للاسبوع الوطني الاولمبي في الشمال بأنشطة وفعاليات متنوعة احتضنتها كلية الرياضة في جامعة النجاح الوطنية وانخرط فيها اتحادات: الايكيدو، التايكوندو، اتحاد الكرة، المجلس الاعلى للشباب والرياضة فرع الشمال، مؤسسة الحق في اللعب، واتحاد الكراتيه وقدموا عروضا تفاعلية حماسية الهبت الحضور.
وفي كلمة جامعة النجاح رحب عميد شؤون الطلبة، موسى ابو دية بالحضور ، واكد على ان الجامعة تسعى للتعاون المستمر مع مؤسسات المجتمع المختلفة لتقديم برامج وانشطة تساهم في تطوير الشباب والمجتمع.
ونقل المتحدث باسم اللجنة الاولمبية، وضاح العيسوي، تحيات رئيس اللجنة الاولمبية اللواء جبريل الرجوب والامين العام، عبد المجيد حجة للحضور، واكد ان اللجنة الاولمبية تسعى الى تطوير الرياضة الفلسطينية ورفع مستوى وكفاءة الاتحادات الرياضية المنضوية تحت لوائها بما يتوافق مع الميثاق الاولمبي، واشار العيسوي الى العراقيل، التي يضعها الاحتلال امام الرياضة من خلال الاعتقال ومنع اصدار التصاريح وهو ما يثبت غطرسة الاحتلال وعدم التزامه بالمواثيق الأولمبية.
وشكر العيسوي جامعة النجاح الوطنية التي احتضنت الحدث، وشكر الاتحادات الرياضية ومؤسسة الحق في اللعب لما رسخوه من ادوار مميزة اسهمت في انجاح الفعالية.
وفي فقرات اليوم الاولمبي قدمت الاتحادات عروضا مختلفة تعبر عن الرياضة الفلسطينية وتنوعها، وقدمت مؤسسة الحق في اللعب بالتعاون مع جمعية التنمية الفلسطينية انشطة والعابا تفاعلية لاطفال المخيم الصيفي هوية وطن.
وشددت بسمة شريم منسقة الشمال في مؤسسة الحق في اللعب على التقاطع التام مع اهداف الاسبوع الاولمبي ومبادئ الحق في اللعب، واشارت الى ان دور المؤسسة كان بالتعليم المبني على اللعب فالالعاب هدفت الى تعليم الاطفال العمل ضمن فريق التعاون، والاحترام.
وحول رياضة الايكيدو قال عبد الهادي عودة، نائب رئيس الاتحاد: ان اللعبة ليست مشهورة، وهذه المشاركة مهمة لحث الشباب والاطفال على الالتحاق بها والتعرف على مبادئها وتقنياتها، واكد على الايكيدو ليست مجرد لعبة بل اكثر من ذلك فهي تعتمد على الفلسفة الداخلية للتحكم والسيطرة على الذات وتوجيهها عقليا.
وفي الختام تم توزيع الدروع التقديرية على ممثلي الاتحادات والمؤسسات المشاركة، ليتم بعد ذلك تقليد الاطفال واللاعبين الميداليات الرمزية كذكرى على المشاركة وشكر على التفاعل والعروض التي قدموها.