القاهرة- إعلام اللجنة الأولمبية- قلد الاتحاد المصري للثقافة الرياضية، اليوم الثلاثاء، رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية، جبريل الرجوب، وسام الثقافة الرياضية، لدوره في تأسيس الاتحاد الفلسطيني للثقافة الرياضية والذي يعد ثاني أقدم اتحاد عربي، ولإسهاماته في تطوير الحركة الرياضية الفلسطينية والعربية.
جاء ذلك خلال مؤتمر "الرياضة في الجمهورية الجديدة" الذي نظمه الاتحاد المصري للثقافة الرياضية بمناسبة مرور 10 أعوام على تأسيسه، بحضور وزير الشباب والرياضة المصري أشرف صبحي، وأعضاء الاتحاد المصري للثقافة الرياضة وممثلين عن الاتحاد العربي للثقافة الرياضية، وعدد من الشخصيات الرياضية المصرية والعربية.
وأشاد الرجوب في كلمته بالاهتمام الكبير من قبل الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي يعكس وعيه بأهمية الرياضة كأحد مكونات الهوية الوطنية للدول، وبالتطور الكبير الذي شهدته الرياضة المصرية منذ تولي الوزير صبحي لمهام الوزارة.
وفي سياق آخر أكد الرجوب أن الرياضة في فلسطين كانت منذ اليوم الأول عنصر وحدة، وتم الحفاظ عليها بمعزل عن كافة أشكال التجاذبات والانقسامات.
ولفت الرجوب إلى أن الشعب الفلسطيني يعتبر الرياضة إحدى أدوات النضال ضد الاحتلال، وأحد المنابر التي يرسل من خلاله رسالة إلى العالم أجمع بأن الشعب الفلسطيني ورغم كل ما يعانيه سيبقى صامدا على أرضه.
وفي ختام كلمته وجه الرجوب التحية للاتحاد المصري للثقافة الرياضية، ولكافة أركان الأسرة الرياضية المصرية، وموجها الدعوة للاتحاد العربي للثقافة الرياضية لزيارة فلسطين وعقد اجتماع مجلس إدارة الاتحاد القادمة في فلسطين.